أفضل مكتب ترجمة قانونية معتمدة

مكتب ترجمة قانونية

 من بين مكاتب الترجمة القانونية يأتى مكتب غرناطة للترجمة المعتمدة وهو مكتب ترجمة قانونية  له باع طويل وسمعة طيبة وخبرة تمتد لأكثر من عشر سنوات، لا شك أن الترجمة القانونية من أصعب أنواع الترجمات المتخصصة، حيث تتطلب بجانب إجادة اللغة والدقة الكاملة في ترجمة النص، الكثير من المعرفة والإطلاع الواسع بالقوانين الخاصة بالبلد وطبيعة الأحكام بها، وتتطلب قدراً أعلى من الكفاءة في الأداء، وهو ما نلتزم به فى مكتب غرناطة للترجمه المعتمدة تأسس المكتب في العام 2005، ولم يكتسب المكتب ها الصيت الرائع من فراغ وإنما بفضل الدقة والاحترافية التي تخرج بها الترجمات الصادرة عنه مع العديد من المميزات الأخرى التي نعرضها لكم في هذا المقال ويمكنكم التأكد منها بأنفسكم من خلال الإطلاع على سيرتنا وسابقات مشاريعنا وأعمالنا والمؤتمرات التي تولينا عمليات الترجمة والترجمة الفورية لمناقشاتها على مستوى عالي من لانتشار حول العالم، وهذا كله نابع من منطلق حرصنا الدائم على مصلحة عملاءنا الكرام وتفضيلنا لما يناسبهم عما يناسبنا من إجراءات خاصة بالسعر وزمن تسليم الترجمات وغيرها من العنصر.

أفضل شركة ترجمة قانونية

السرية والحفاظ على خصوصية البيانات والمعلومات لها أهمية قصوى في الترجمة القانونية لذا تميزنا في غرناطة باعتبارنا أفضل شركة ترجمة قانونية بقدرتنا على الحفاظ على سرية بيانات عملاءنا حيث يتم أولاً تكويد جميع الوثائق والأوراق التي تصلنا بمعنى وضع كود عليها وإزالة بيانات صاحبها وهويته فور وصولها إلى المكتب، وفي حين تحتفظ الإدارة بهذه البيانات وتلك الهوية يتم تسليم بقية النصوص والأوراق إلى المترجم المنوط به إجراء الترجمة لهذه الأوراق حسب اللغة المراد الترجمة منها أو إليها وبعدها تحدث عملية الترجمة للتأكد من خلو الترجمات من أي أخطاء لغوية أو اصطلاحية أو تركيبية أو حتى قانونية وبعد ذلك تعاد هذه الأوراق إلى الإدارة لترفق بيانات صاحبها مرة أخرى ما يضمن عدم المساس بالخصوصية بأي حال من الأحوال، ويعي عملاءنا الكرام على مدار السنوات العشر هذا جيداً وساهم هذا الأمر في كسب ثقتهم للاستمرار في التعامل معنا لمرات عديدة متتالية.

مكاتب ترجمة قانونية معمتدة

أرخص سعر للترجمة القانونية

من بين المميزات التي نتمتع بها أيضاَ، أننا أفضل مكتب ترجمة معتمد بالمعادي نحرص على توفير أرخص سعر للترجمة القانونية ليناسب جميع العملاء بدايةً من الطلاب ومروراً بالأساتذة والشركات وغيرها من الجهات التي تتطلب بعض أعمالها أو مهامها تنفيذ ترجمات قانونية، ولا يؤثر ذلك بأي درجة على كفاءة وجودة الترجمات التي نقوم بها، حيث أننا نوفر أكبر فريق من المترجمين القانونيين المتخصصين في الترجمة من وإلى أكثر من 100 زوج من اللغات، ما يساعدنا أولاً على سرعة إتمام الترجمات، وتسليمها قبل الموعد المتفق عليه، وثانياً تقديم هذه الترجمات بسعر غير مبالغ فيه ويناسب الجميع ويراعي ظروف الكم والعدد في النصوص المترجمة، وهذا أيضاً من منطلق أننا نسعى أولاً لنيل رضا وثقة عملاءنا ولسنا ساعين إلى تحقيق كسب مادي، وإلى هدفنا الأسمى والأهم والمتمثل في تحقيق السبق والريادة في مجال تقديم الترجمات وتوفير حلول اللغة على المستوى الإقليمي والدولي وليس المستوى المحلي فقط، فالمنافسة المحلية لا ترضي طموحنا، وهذا يدفعنا إلى تطوير قدراتنا باستمرار من خلال استخدام أحدث التقنيات والتطبيقات التي يعتمد عليها عالمياً في تنسيق الترجمات وسرعة إنجازها، بجانب تطوير مهارات مترجمينا من خلال الدورات التدريبية والتثقيفية المستمرة في المجال القانوني لتقديم ترجمات أكثر كفاءة وجودة، لخدمة عملاءنا بشكل أفضل، ولأننا نقدم أفضل خدمة ترجمة قانونية في الوطن العربي، وبأرخص سعر وأسرع وقت ممكن، تواصلوا معنا الآن واستفيدوا من عروضنا المتميزة ولا تترددوا فالفرق بيننا وبين المنافسين كبير للغاية…